تويتر يُخطط لميزة جديدة رائعة يسحب بها البساط من واتساب

قدم المالك الجديد لتطبيق تويتر العديد من الميزات الجديدة التي يرغب في تطبيقها على المنصة خلال الفترة القادمة، وذلك خلال اجتماع مع الموظفين في المقر الرئيسي للشركة في سان فرانسيكسو، حيث يتضمن ذلك التشفير من طرف إلى طرف للرسائل المباشرة (DMs)، حيث أنها ميزة موجودة بالفعل على تطبيقات الدردشة واتساب وسيجنال فضلاً عن مكالمات صوتيه ومرئية على تلك التطبيقات، حيث أنها تمتلك القدرة على التوصل بالميزات السابقة مما يمنح العميل العديد من خصائص الأمان التي يطلبها خلال الفترة الحالية.

تويتر وتشفير الرسائل

وفقاً للتقرير الذي تم نشره على صحيفة “ديل ميل” البريطانية أن الميزة الجديدة تشمل التشفير التام لقراءة الرسائل بين المشاركين ولا أحد بين الطرفين حتى الشركة المالكة للتطبيق، حيث تم عرض رؤية ماسك لتويتر في مجوعة رائعة مختارة من شرائح العرض التقديمي تحت عنوان Twitter 2.0، وفقًا للموظفين، حيث أكد ماسك أنه يريد تمكين المستخدمين خلال المرحلة القادمة من التواصل مع أصدقائهم دون أي قلق بشان الخصوصية والأمان على التطبيق، حيث يرغب الجميع عدم اختراق البيانات في تويتر، دون أي تجسس من الآخرين على تلك الرسائل الخاص بهم على الإنترنت.

“نريد تمكين المستخدمين من أن يكونوا قادرين على التواصل دون القلق بشأن خصوصيتهم، دون القلق بشأن خرق البيانات في تويتر مما يتسبب في وصول جميع رسائلهم المباشرة إلى الويب، أو الاعتقاد بأنه ربما يتجسس شخص ما على تويتر على الرسائل المباشرة الخاصة بهم”.

والجدير بالذكر أن تطبيق تويتر قد بدأ العمل على فكرة تشفير الرسائل المباشرة عام 2018، وسط حالة من العمل الدؤب بين العديد من المطورين في الشركة، حيث وصل إلى حد إنشاء نماذج أولية لها، ولكن تلك الميزة الرائعة لم يتم طرحها خلال المرحلة الماضية مطلقاً، ويريد الرئيس التنفيذي لشركة تويتر والذي استحوذ على التطبيق بعد شرائه بقيمة 44 مليار دولار، أن يجعل طرح التشفير على أولوية العمل، حيث يُقال أن  ماسك قد أشاد بتطبيق سيجنال وهو التطبيق المشابه لـ”واتساب” والذي يسمح بتشفير الرسائل الفردية والجماعية ومكالمات الفيديو.

أوضح ماسك أنه قد تواصل مع مبتكر تطبيق سيجنال والباحث الأمني الأمريكي “Moxie Marlinspike”، والذي هو على استعداد للمساعدة من اجل تشفير الرسائل على تطبيق تويتر خلال المرحلة القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *