أخبارمال وأعمال

خرابيش إقتصاد – أسعار الذهب تتراجع تحت ضغط قوة الدولار بواسطة المتداول

© Reuters. أسعار الذهب تتراجع تحت ضغط قوة الدولار

Arabictrader.com – انخفضت أسعار الذهب يوم الثلاثاء، متأثرة بارتفاع حيث يتطلع المستثمرون إلى اجتماعات البنك المركزي الرئيسية القادمة هذا الأسبوع، وانخفض بنسبة 0.1% إلى 1805.96 دولار للأوقية، وكانت الأمريكي ثابتة عند 1806.60 دولار.

وارتفع المعدن يوم الإثنين بنسبة 1% تقريبا إلى أعلى مستوى عند 1809.66 دولار أمريكي، أي ما يقرب من 4 دولارات تقريبا من أعلى مستوى له في شهر واحد تم قياسه الأسبوع الماضي، وارتفع الدولار بنسبة 0.1% يوم الثلاثاء، متعافيا من أدنى مستوياته في شهر واحد تقريبا التي سجلها خلال الجلسة السابقة، والدولار القوي يجعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين الذين يحملون عملات أخرى.

وارتفعت عوائد القياسية لأجل 10 سنوات أيضا قليلا عند 1.6431%، مما رفع تكلفة الفرصة البديلة للذهب بدون فوائد، ويتطلع المشاركون في السوق إلى اجتماعات بنك اليابان والبنك المركزي الأوروبي يوم الخميس. من غير المحتمل أن يعلن أي من البنك المركزي عن تغيير في السياسة، على الرغم من أن البنك المركزي الأوروبي قد يعالج كيف يمكن للضغوط التضخمية أن تؤثر على السياسة.

ومن المقرر أيضا أن يجتمع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي وبنك إنجلترا الأسبوع المقبل، وقالت سيلفانا تينير ، المسؤولة عن تحديد أسعار الفائدة في بنك إنجلترا، إنها بحاجة إلى مزيد من الوقت للحكم على كيفية تأثير نهاية خطة الإجازة الحكومية الموفرة للوظائف على سوق العمل، مما يضيف إلى الدلائل التي تشير إلى أنها لا ترى ضرورة ملحة ل.

وغالبا ما يعتبر الذهب وسيلة للتحوط من التضخم، وعلى الرغم من أن انخفاض التحفيز ورفع أسعار الفائدة يؤديان إلى ارتفاع عائدات السندات الحكومية، مما يؤدي إلى ارتفاع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك التي لا تدفع أي فائدة.

وفي نفس السياق ووفقا لتقرير التزام المتاجرين، فقد سجل كبار المضاربين وصناديق التحوط حجم تمركزات شرائية على الذهب تقدر بحوالي 193,349 عقدا خلال الأسبوع المنتهي في الثلاثاء الماضي، مقارنة بتسجيل 484,382 عقدا خلال الأسبوع الأسبق، ويظهر مؤشر قوة المضاربين غير التجاريين الذي يقيس حجم التداول خلال الثلاث سنوات الأخيرة، أن اتجاه المستثمرين للشراء ارتفع إلى مستوى 55.8%.

الجدير بالذكر أن المضاربين غير التجاريين من أهم المتداولين في سوق العقود الآجلة، ويرجع السبب في ذلك إلى أن تداولاتهم تتسبب في تحريك الأسواق في اتجاه معين؛ لامتلاكهم حسابات ضخمة، ولأنهم يقومون بالتداول من أجل جني الأرباح، ولذلك فإنهم يتبعون اتجاه السوق بقوة، حيث يقومون بالشراء في الاتجاه الصاعد، والبيع في الاتجاه الهابط.

وعلى الجانب الاَخر، انخفضت التمركزات الشرائية على معدن الذهب لصغار المستثمرين. فبعد للأسبوع الثاني على التوالي، حيث تراجعت التمركزات الشرائية على الذهب لصغار المستثمرين من مستويات 21,752 عقدا التي سجلتها خلال الأسبوع الأسبق إلى مستويات 25,841 عقدا خلال الأسبوع الأخير المنتهي في 19 أكتوبر. وأظهر مؤشر صغار المستثمرين أن الاتجاه إلى الشراء ارتفع إلى النسبة 43% خلال الأسبوع الأخير بعد الوصول إلى النسبة 33% خلال الأسبوع السابق المنتهي في 12 أكتوبر.

ويمتلك صغار المستثمرين أو تجار التجزئة حسابات صغيرة، مقارنة بالمضاربين التجاريين والمضاربين غير التجاريين، ويكونون عادة عكس اتجاه السوق، فهم أقل نجاحا من الفئات الأخرى، ويميلون للتركيز على قمم أو قيعان السوق.

اطلع على المقالة الأصلية

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى