أخبارمال وأعمال

خرابيش إقتصاد – أسعار النفط تغلق عند أعلى مستوياتها منذ 2014 بدعم من نقص في

© Reuters. مصفاة نفط تابعة لشركة توتال في فرنسا في صورة من أرشيف رويترز.

نيويورك (رويترز) – ارتفعت إلى أعلى مستوياتها منذ 2014 يوم الثلاثاء بدعم من نقص في المعروض العالمي وطلب قوي في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك في العالم.

وجاء صعود الأسعار قبيل تقارير بشأن مخزونات الخام والوقود في الولايات المتحدة والتي ستصدر من معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق اليوم ومن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء.

ويتوقع محللون أن أحدث بيانات أسبوعية لمخزونات النفط الأمريكية ستظهر زيادة قدرها 1.9 مليون برميل.

وأنهت عقود القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 41 سنتا، أو 0.5 بالمئة، لتسجل عند التسوية 86.40 للبرميل.

وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 89 سنتا، أو 1.1 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 84.65 دولار للبرميل.

وتلك هي أعلى مستويات إغلاق للخامين القياسيين كليهما منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 .

قال بنك جولدمان ساكس (NYSE:) إن انتعاشا قويا للطلب العالمي على النفط قد يدفع أسعار برنت لتتجاوز توقعاته لنهاية العام البالغة 90 دولارا للبرميل.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى