أخبارمال وأعمال

خرابيش إقتصاد – “فيسبوك” و”رايز أب” تطلقان برنامجاً لدعم 5 آلاف مشروع صغير و


11:27 ص


الأربعاء 27 أكتوبر 2021

القاهرة – مصراوي:

أعلنت شركة فيسبوك، بالشراكة مع رايز أب، إطلاق برنامج”Digitize with Facebook”، لدعم وتسريع رقمنة 5 آلاف من المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر، بحسب بيان اليوم الأربعاء.

ويتضمن البرنامج مسارين رئيسيين للتعلم- الأول هو مسار “Boost with Facebook”، والذي يتكون من سلسلة من جلسات الدورات التدريبية التي تهدف إلى دعم رقمنة المشروعات الصغيرة عبر تدريبهم على أدوات ومنتجات فيسبوك، ليتمكنوا من بناء وتطوير حضورهم على الإنترنت. والثاني هو مسار “Conversational Commerce” الذي يطلق لأول مرة في مصر.

وتعني “التجارة الحوارية” بتفعيل الحوار بين المستهلكين والمشروعات من خلال الدردشة أو المساعدة الصوتية لتحفيز شراء السلع أو الخدمات. وقد أصبح هذا السلوك سائداً بشكل متسارع في جميع أنحاء العالم.

ويمكن أن يدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة المصرية عبر توفير فرص قوية للتفاعل مع المتسوقين بطرق جديدة. في إطار هذا البرنامج، ستقدم فيسبوك سلسلة من الدورات التدريبية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة على كيفية اطلاق أنشطتهم التجارية والاجتماعية عبر عائلة تطبيقات فيسبوك، لتدريبهم على عمليات الشراء والبيع باستخدام المتاجر والإعلانات وأدوات المجتمع والرسائل والمدفوعات.

وجرى إطلاق برنامج “Digitize with Facebook” بحضور أعضاء من وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية في جمهورية مصر العربية، وكذلك من شركاء فيسبوك رايز أب وIBot وExpandcart وBotme الذين حضروا الحدث الافتراضي.

وستقود “رايز أب” تنفيذ البرنامج في جميع أنحاء البلاد، في ضوء مهمتها تزويد رواد الأعمال بالشبكات التي يحتاجونها لتسريع نمو أعمالهم، وتعزيز ريادة الأعمال في مصر. وسيقوم شركاء مثل IBot، Expandcart، وBotme بتقديم التدريب على “التجارة الحوارية” وفقا للبيان.

وكانت فيسبوك منذ الأشهر الأولى للجائحة قد أجرت فيسبوك استطلاعات حول المشروعات الصغيرة في جميع أنحاء العالم لمعرفة ما تمر به وما هي المساعدة التي تحتاجها.

وخلال الفترة بين عامي 2020 و 2021، أعدت فيسبوك تقريراً عن حالة المشروعات الصغيرة على فيسبوك لتقديم صورة أكثر وضوحاً. وقد أظهر التقرير الآثار المدمرة للجائحة على المشروعات الصغيرة في كل مكان. حيث اضطر العديد منهم إلى الإغلاق إلى الأبد، بينما شهد الآخرون الذين تمكنوا من مواصلة العمل، تراجعاً في المبيعات واضطروا إلى تسريح الموظفين.

وأفاد 45% من المشروعات الصغيرة والمتوسطة الذين شملهم الاستطلاع في مصر هذا العام، أنهم لجأوا إلى خفض حجم القوى العاملة لديهم نتيجة للجائحة، فيما أفاد 40% منهم أن قرابة 25% من مبيعاتها كانت قبر القنوات الرقمية.

وقال عزام علم الدين، مدير السياسات العامة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في فيسبوك: “إن التحديات التي ما تزال تواجهها المشروعات الصغيرة والمتوسطة نتيجة لفيروس كورونا المستجد كبيرة. ونحن مازلنا ملتزمون بدعمها لتحقيق التعافي والازدهار. فنحن لدينا دور هام للقيام به عبر توفير المهارات الرقمية اللازمة للمشروعات الصغيرة حتى تتمكن من مواصلة أنشطتها، والوصول إلى التعافي، وتسجيل النجاحات على الإنترنت.

وبطرح برنامج ‘Digitize with Facebook’ لأول مرة فإننا نضاعف جهودنا لدعم رقمنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز حضورهم على الإنترنت، ورفع مهاراتهم في المحادثات الاجتماعية التي يتم ترجمتها في نهاية المطاف إلى أنشطة تجارية مزدهرة. وسنواصل جهودنا التدريبية لمساعدة المنظومة الشاملة للأعمال الناشئة، حتى تتمكن من إحداث تأثيرها الإيجابي على الاقتصاد الاجتماعي في جميع أنحاء مصر”.

وتركز الحكومة المصرية بشكل كبير على تمكين المشروعات الصغيرة والمتوسطة من التعامل مع التحول الرقمي، عبر مبادرات مثل “فرصتنا رقمية” و”مستقبلنا رقمي”. ووفقاً لتقرير صادر عن المعهد المصرفي المصري في يوليو 2021، فإن الرقمنة تحول أيضاً صناعة المدفوعات حيث حدث انخفاض بنسبة 85% في معدل إتمام المعاملات النقدية خلال تفشي الجائحة مع وجود 9 من أصل كل 10 مستهلكين يثقون في المدفوعات الرقمية في مصر.

وقال عبد الحميد شرارة، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة رايز أب: “نحن متحمسون جدًا لشراكتنا مع فيسبوك للمساعدة في تمكين منظومة التجارة الإلكترونية الرقمية في جميع أنحاء مصر.

وأضاف “من خلال هذه المبادرات، يمكننا المساعدة في سد الفجوة بين الشركات الناشئة والشركات الكبيرة. لقد كان فيسبوك داعمًا كبيرًا للشركات الناشئة في مصر، ومن خلال تعاوننا، يمكننا العمل على مهمتنا المتمثلة في ربط الشركات الناشئة بالموارد التي يحتاجونها للنمو وتبسيط وجودهم الرقمي”.

ووفقا للبيان، يوفر برنامج ‘Digitize with Facebook’ دورات تدريبية افتراضية باللغتين الإنجليزية والعربية.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى