أخبارمال وأعمال

خرابيش إقتصاد – 2.3 مليون برميل زيادة فى مخزونات النفط بواسطة المتداول

© Reuters. معهد البترول الأمريكي: 2.3 مليون برميل زيادة فى مخزونات النفط

Arabictrader.com – قال في وقت متأخر من يوم الثلاثاء إن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت بمقدار 2.3 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 22 أكتوبر ، وفقا لمصادر السوق.

وأظهر معهد البترول الأمريكي أيضا زيادة في المخزون البنزين بمقدار 530 ألف برميل للبنزين و 986 ألف برميل من نواتج التقطير.

وقالت مصادر إن مخزونات الخام في مركز التخزين كوشينغ بولاية أوكلاهوما تراجعت 3.7 مليون برميل خلال الأسبوع، وهو أعلى معدل سحب من المخزون منذ يناير 2021.

جدير بالذكر أنه سيتم إصدار البيانات الرسمية من إدارة معلومات الطاقة الأربعاء، ويتوقع السوق أن تظهر إدارة معلومات الطاقة انخفاض مخزونات بمقدار 100 ألف برميل ، وفقًا لمسح للمحللين أجرته S&P Global Platts.

كما يتوقع المسح انخفاض الإمدادات بمقدار 2.7 مليون برميل للبنزين و 2 مليون برميل للنواتج المقطرة.

كيف تأثرت أسواق النفط؟

حتى الآن يبدو أن الأسواق تجاهلت تلك الأنباء، إذ يسجل الخام الأمريكي حاليا 84.44 فى العقود الآجلة تسليم ديسمبر، وهى المعدلات التى تداول حولها فى الساعات الأخيرة للتداول

اطلع على المقالة الأصلية

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى