أخباركورة وملاعب

خرابيش كورة – الوطن سبورت | باريس سان جيرمان يقع بفخ التعادل السلبي ضد





11:09 م | الأحد 24 أكتوبر 2021

باريس سان جيرمان يقع بفخ التعادل السلبي ضد مارسيليا عقب طرد أشرف حكيمي

عقب طرد أشرف حكيمي.. باريس يسقط في فخ التعادل السلبي أمام مارسيليا

تعثر باريس سان جيرمان في فخ التعادل السلبي، في المباراة التي أقيمت اليوم الأحد، أمام مضيفه نادي أوليمبيك مارسيليا، والتي شهدت طرد أشرف حكيمي في إطار الجولة الـ11 من الدوري الفرنسي، والتي جاءت على ملعب «فيلودروم»، معقل نادي مارسيليا.

وسجل باريس سان جيرمان هدفاً مبكراً في الدقيقة 14، عن طريق المدافع لوان بيريز بالخطأ في مرماه، بعد تسديدة من نيمار، لكن الحكم عاد لتقنية الفيديو وألغى الهداف بداعي وجود تسلل على النجم البرازيلي.

وجاء رد مارسيليا سريعاً، حينما سجل المهاجم أركاديوز ميليك هدفاً لصالح أصحاب الأرض، لكن الحكم ألغاه بعد العودة لتقنية الفيديو بسبب وجود تسلل صانع الألعاب بول ليرولا.

وفي الدقيقة 26، تألق الحارس باو لوبيز وتصدى لفرصة هدف محقق لصالح باريس سان جيرمان، من رأسية للأرجنتيني ليونيل ميسي من داخل منطقة الجزاء.

وفي الشوط الثاني، وخلال هجمة مرتدة للفريق الباريسي في الدقيقة 72، اقتحم أحد المشجعين أرضية الملعب لمطاردة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والحديث معه.

طرد أشرف حكيمي

وتعرض المغربي أشرف حكيمي، ظهير باريس سان جيرمان إلى الطرد المباشر، عندما تدخل على التركي جينكيز أوندير مهاجم نادي مارسيليا، عند الدقيقة الـ56، ليتوجه الحكم للـVAR ويقرر بعدها طرد صاحب الـ22 عاما، ليصبح هذا الطرد هو الأول في مسيرة أشرف حكيمي الاحترافية.

 

ترتيب الدوري الفرنسي.. باريس سان جيرمان في الصدارة

وبهذه النتيجة، يستمر اعتلاء باريس سان جيرمان لصدارة ترتيب الدوري الفرنسي، برصيد 28 نقطة، حيث خاض 11 مباريات حتى الآن، تمكن من الفوز في 9 مباريات، وخسارة لقاء وحيد، وتعادل لقاءه الأول في الدوري، ونجح لاعبوه في إحراز 24 هدفا، ليصبح خط الهجوم الأأقوى في الدوري حتى الآن، فيما استقبلت شباكه 10 أهداف.

         نيمار لاعب باريس سان جيرمان خلال مواجهة مارسيليا

بينما على الجانب الآخر، يحتل نادي مارسيليا المركز الرابع، برصيد 18 نقطة، بعد أن خاض 10 مباريات، نجح في تحقيق 5 انتصارات، وتعادل في 3 لقاءات، وتلقى هزيمتين، ونجح لاعبوه في إحراز 18 هدفا، بينما تلقت شباك الفريق 11 هدفا.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى