أخبار

خرابيش نيوز- انتقادات لاذعة لصياد بالإسكندرية نشر فيديو تعذيب لـ«سمكة» – المحافظات

واجه صياد من مدينة الإسكندرية موجة من الانتقادات عقب نشره مقطع فيديو قصير بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أثناء قيامه برحلة صيد، واصطياد سمكة القراض السامة. 

وأظهر مقطع الفيديو الذي نشره «محمد السيد»، على «جروب خاص»، برحلات الصيد في الإسكندرية، صورا له وهو يمسك بالسمكة من جانبيها، ويضربها على رأسها بيده ويتحدث معها بشكل ساخر أثناء ضربه لها، ثم ألقاها بشدة على الأرض.

الصياد يلكم السمكة ساخرا: «أنتِ جيتي البحر الأبيض إمتى؟»

وبين الفيديو، الصياد، وهو يتحدث للسمكة عقب اصطيادها ساخراً: «أنتِ جيتي البحر الابيض إمتى؟، مش كان مكانك البحر الأحمر، طلعتي لي منين، يعني بعد ده كله في الصيد في الأخر أنتِ اللي تطلعي لي» ثم يلكم السمكة على رأسها بقوة.

وعقب نشر الفيديو، توالت الانتقادات اللاذعة والتعليقات التي هاجمت صاحب الفيديو ووصفته بـ«غير الآدمي»، وطالبه البعض بإعادتها إلى المياه مجدداً بدلا من تركها للموت بتلك الطريقة طالما أنها غير صالحة للأكل، وهو ما دفع الصياد إلى حذف مقطع الفيديو.

حماية الحياة البحرية للأنواع النادرة وتتبع هجرتها الموسمية

وعلى الرغم من كون القراض من الأسماك شديدة السمية باعتبار أن كمية السموم بداخلها كفيلة بقتل 100 شخص، إلا أن نشر مثل هذا الفيديو يثير تساؤل حول الجهود والإجراءات الاحترازية التي يمكن للدولة والمنظمات والوكالات العاملة في مجال حماية البحار والمحيطات اتخاذها لحماية الحياة البحرية، ولاسيما بالنسبة للأسماك النادرة والمنقرضة، وكذلك رصد أثر التغيرات المناخية على تغير مسار حركة الأسماك وهجرتها الموسمية.

نقيب الصيادين يدين الفعل: من المفترض رميها فى المياه مجدداً

وقال أشرف زريق، نقيب الصيادين في الإسكندرية، إن ذلك الفعل خاطئ ويدل على عدم احترام وتقدير لتلك الروح، لافتاً إلى أنه كان من المفترض أن يرميها مرة أخرى إلى المياه نظراً لأنه ممنوع صيدها ويمنع الخروج بها من المياه.

وأضاف لـ«الوطن»، أن تلك السمكة سامة لكن يمكن تجنب تسممها بطرق معينة إلا أنه من الأفضل الابتعاد عنها حفاظا على صحة المواطنين.

  



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى