أخبار

خرابيش نيوز- توسعة الطريق الساحلي وتدشين خطوط إنتاج لصناعة البتروكيماويات بالعلمين – مصر

كشفت مصادر مطلعة بجهاز تنمية مدينة العلمين الجديدة، أنه من المنتظر، الإعلان عن تدشين عدة مشروعات متنوعة بعضها خاص بمجال البتروكيماويات بالمنطقة الصناعية، جنوب مدينة العلمين الجديدة باستثمارات تصل إلى 10 مليار دولار، والبعض الآخر سكنى وإداري وتجاري ورياضي.

توسعة الطريق الساحلي وتدشين خطوط إنتاج جديدة لصناعة البتروكيماويات بالعلمين الجديدة

وتابعت المصادر لـ«الوطن»، أن المشروعات التي يدشنها جهاز مدينة العلمين الجديدة برئاسة المهندس وائل سمير ونائبه المهندس محمد خليل، ومحمد سمير خاصة بإنشاء أربعة أبراج جديدة، جنوب مدينة العلمين الجديدة، حيث من المقرر أن تكون الأبراج الجديدة امتدادًا لمشروعات الأبراج الخمسة التى تنفذها شركة «cscec» الصينية، بنفس المنطقة، والمقرر تحويلها لمركز للمال والأعمال، وتقام على مساحة 400 فدان، ويصل ارتفاع البرج الواحد نحو 60 مترا بتكلفة استثمارية للبرج الواحد تبلغ 3.5 مليار جنيها، وبإجمالي باستثمارات نحو 14 مليار جنيها، ليصبح إجمالي عدد الأبراج الجديدة بمنطقة جنوب العلمين الجديدة، 9 أبراج.

المجتمعات العمرانية الجديدة تخاطب الشركات للمشاركة في مشروعات العلمين الجديدة

وأوضحت المصادر لـ«الوطن» أن وزارة الإسكان ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، خاطبت شركات المقاولات المحلية الكبرى، للمشاركة في عمليات التنفيذ، مشيرة إلى قرب الانتهاء من مشروع توسعة وصلة جنوب مارينا بطول 10كم، وجاري تنفيذ عدد 4 كوبري مشاة وكباري البوغاز، و3 كباري لربط المنطقة الجنوبية بطريق الساحل الشمالي الغرب.

يأتي ذلك فيما أعلنت الشركة المنفذة لأول مدينة سكنية رياضية بالعلمين الجديدة «سانتوريني» بدء أعمالها للانتهاء من المرحلة الأولى، والتي تضم تنفيذ نادي سموحة الرياضي والمنتظر أن يكون أعجوبة هندسية حسب الشركة.

سمير: الدولة لن تبخل على مشروعات المرحلة الأولى بالعلمين الجديدة

كان مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وافق على تخصيص 90 فدانًا لنادى سموحة الرياضي، لإنشاء مشروع عمراني متكامل بمدينة العلمين الجديدة، باستثمارات نحو 6 مليار جنيها.

أشارت المصادر، إلى أن المشروعات الجديدة الخاصة بالبتروكيماويات ستقام على مساحة 1600 فدان، لإنتاج 6 مليون طن سنويًا من المنتجات والمشتقات البتروكيماوية غير التقليدية والتى لا يتم إنتاجها محليًا، حيث يتم تصنيعها وإنتاجها لأول مرة في مصر.

وكانت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة أعلنت عن طرح قطعة أرض بمساحة 20 فدانا بمدينة العلمين الجديدة بالقرب من طريق الـ C4 جنوب مدينة العلمين الجديدة، لإنشاء مجتمع عمراني متكامل، وأن النسبة البنائية لأرض الشروع، لن تزيد على 50% كحد أقصى وبارتفاع أرضي و4 أدوار متكررة، و40% للفيلات كحد أقصى بارتفاع أرضي ودور واحد فقط، للحفاظ على الخصوصية، وتماشيًا مع المظهر الحضاري للمنطقة.

وتابعت المصادر، أنه من المخطط للمشروع أن تصل مدة تنفيذه أربع سنوات فقط، تحتسب من تاريخ تسلم الأرض.

وكان المهندس وائل سمير رئيس جهاز مدينة العلمين الجديدة، أعلن أن حجم الإنفاق على تنفيذ المشروعات والأبراج والبنية التحتية للمدينة تخطى 65 مليار جنيها، وأن الدولة لن تبخل على المدينة الجديدة، ومن المنتظر أن يتم الانتهاء من تنفيذ أعمال مشروعات المرحلة الأولى خلال يونيه القادم.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى